مفاجئة... سواريز يقرر مغادرة برشلونه لينضم لصفوف مدريد والحزن يسيطر على ميسي

سبت, 12/09/2020 - 01:06

كشفت صحيفة "سبورت" الإسبانية اليوم عن تغير مفاجىء في وجهة مهاجم برشلونة، الأوروغوياني لويس سواريز من إيطاليا إلى إسبانيا، وهذه المرة إلى العاصمة الإسبانية مدريد. وقالت الصحيفة إن الساعات الماضية شهدت تغيرا بنسبة 360 درجة، حيث بات اللاعب أقرب إلى حمل قميص نادي أتلتيكو مدريد.
وقالت إن المفاوضات بين الجانبين تجري حاليا، وتشمل اللاعب وممثلي برشلونة وكذلك نادي أتلتيكو مدريد. وقالت إنه بعد التوصل إلى اتفاق مبدئي بين سواريز ونادي يوفنتوس الإيطالي، والاتفاق على كل شيء بما في ذلك الراتب السنوي، واقتصار الامر فقط على موافقة إدارة برشلونة، ظهرت مشكلة جواز سفره غير الأوروبي والتي أخرت المفاوضات، قبل أن تنضاف إليها القرار الشهير لليونيل ميسي الجمعة الماضية بالاستمرار مع فريقه.
وبعد التعثر الاخير، تقدم نادي أتلتيكو بطلب لضم اللاعب، خاصة وأنه يريد مهاجما قناصا. وقالت إن سواريز يكن احتراما كبيرا للمدرب الارجنتيني دييغو سيميوني، وأن الامر سيناسبه أكثر للبقاء في إسبانيا، من دون الاضطرار لتغيير كل شيء في حياته وحياة أسرته بالانتقال إلى إيطاليا. وسيكون لويس سواريز بحسب الصحيفة خيارا جيدا، خاصة في ظل الحديث عن احتمال انتقال موراتا إلى يوفنتوس، وكذلك رحيل محتمل لدييغو كوستا، وبالتالي حاجة الفريق لمهاجمين في الخط الأمامي.
وستظل مشكلة حول الراتب، إذ حصل سواريز سابقا على موافقة يوفنتوس بدفع راتب سنوي يبلغ 10 ملايين يورو، بينما نادي أتلتيكو مدريد لن يدفع هذا المبلغ، ويفاوض اللاعب على تقليصه قليلا.
وأكدت الصحيفة كذلك أن رفيق درب سواريز، قائد برشلونة ليونيل ميسي يشعر بالحزن والأسى كون زميله اقترب كثيرا من الرحيل، ولم تنجح محاولاته لإقناعه بالبقاء، كما لم يستطع إقناع الجهاز الفني الجديد لبرشلونة وإدارة النادي بالإبقاء على اللاعب