برونو فرنانديز يحتفل بفوز البرتغال مع زوجته في المستشفى

أحد, 06/09/2020 - 16:17

اضطر برونو فرنانديز، إلى الإسراع إلى المستشفى مساء أمس السبت، بعد أن أنجبت زوجته آنا طفله الثاني، عقب ساعات فقط من انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده البرتغال ضد منتخب كرواتيا في دوري الأمم.
واحتفل برونو (25 عاماً)، لاعب مانشستر يونايتد، بميلاد ابنه جونكالو، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، وبعد 4 ساعات فقط من مشاركته في انتصار البرتغال على ملعب دو دراجاو.
وكشف اللاعب، والذي تقيم زوجته في بورتو، أنه أجرى اختباراً للمنشطات بعد المباراة، وقبل مغادرته الملعب لمقابلة زوجته.
والمولود هو الثاني لفرنانديز وزوجته بعد البنت الكبرى ماتيلد، التي احتفلت بذكرى ميلادها الثالث في اليوم نفسه الذي انضم فيه لاعب خط الوسط البرتغالي إلى مانشستر يونايتد في 31 يناير الماضي.