الجيش الجزائري يعلن عن تدمير "مخبأ للإرهابيين"

اثنين, 10/02/2020 - 12:38

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، الاثنين، أن بلاده وضعت خططا بديلة لمحافظة إدلب في شمال غرب سوريا، في حال استمر ما وصفه بانتهاك الاتفاق المبرم مع روسيا بشأن وقف إطلاق النار.
ووفق ما ذكرت صحيفة "حرييت" التركية، فإن تركيا أخبرت "شركاءها" بأنها حضرت خططا بديلة لتنفيذها في إدلب في حال فشلت الخطة المعمول بها حاليا.
وقال آكار "هدفنا الرئيس هو منع الهجرة والمأساة الإنسانية.. نحاول وقف إطلاق النار وإراقة الدماء.. كل ما نريده هو الالتزام بالاتفاق".
وأضاف "نحن نلتزم بالقانون والاتفاقيات الدولية.. ونعرب عن مطالبنا المشروعة، لكن إذا استمر الانتهاك، فلدينا خطط -ب- و-ج- أيضا"، على حد تعبيره.
وتجنب الوزير التركي كشف مزيد من التفاصيل بشأن الخطط البديلة.
وعلى الأرض تواصل تركيا إرسال الآليات العسكرية إلى سوريا، حيث جرى رصد أكثر من 160 شاحنة وآلية عسكرية بين دبابات ومدافع ومعدات حربية ثقيلة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية، ليصل ما رصد من حشود تركية متواصلة الى الأراضي السورية خلال فبراير الجاري وحده إلى 1450 آلية عسكرية.
من جهة أخرى، أحبط حرس السواحل الجزائري محاولات هجرة غير شرعية لأكثر من 100 شخص، كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع.
وذكر البيان نفسه أن خفر السواحل الجزائري أوقف 109 أشخاص كانوا يحاولون الهجرة بطريقة غير شرعية، في كل من تلمسان ووهران والشلف وسكيكدة وعنابة والطارف.
وأشار البيان إلى أن السلطات الجزائرية المختصة أوقفت أيضا 21 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة، في كل من عين صالح وتيارت وتبسة والأغواط وجانت وتلمسان.
وكالات